تعزية إبورك

PDFطباعةأرسل إلى صديق

alt

بسم الله الرحمن الرحيم

وصلى الله على سيدنا محمد الفاتح الخاتم

وعلى آله وصحبه أجمعين

بعميق الأسى والرضا بقضاء الله، تلقينا نعي المقدم الجليل الحاج مولود إبورك، ونرفع عند هذا المصاب الجلل أحر التعازي لأبنائه وعائلته وكافة التجانيين راجين من العلي جلت قدرته أن يلهمهم الصبر والسلوان وأن يتغمد الفقيد برحمته الواسعة.

وإنا لله وإنا إليه راجعون.

محمد الكبير التجاني بن أحمد