الطيب الفائح ـ حرف الباء ـ

 

اللَّهُمَ صَلِّ عَلَى سَيـِـدِنـَا مُحَمَّدٍ الفـَـاتـِح ِ لِمَا أُغـْـلِقَ . وَالخــَـاتــِـمِ لِمَا سـَـبـَـقَ نَاصِرِ الْحَقِ بِالْحَقِ وَالهـَـادِي إلىَ صِراطِكَ المُسْـتَـَقـِـيمِ. وَعَلىَ آلِهِ حَــقَّ قــَـدْرِهِ وَمِقـْـدَارِهِ العـَـظـِـيــم

 

( حرف الباء )
اللَّهُمَ صَلِّ عَلَى سَيـِـدِنـَا مُحَمَّدٍ الفـَـاتـِح ِ لِمَا أُغـْـلِقَ . وَالخــَـاتــِـمِ لِمَا سـَـبـَـقَ نَاصِرِ الْحَقِ بِالْحَقِ وَالهـَـادِي إلىَ صِراطِكَ المُسْـتَـَقـِـيمِ. وَعَلىَ آلِهِ حَــقَّ قــَـدْرِهِ وَمِقـْـدَارِهِ العـَـظـِـيــم صلاة تجعنا بها من الذين قالوا الحمد لله الذِّي أذهب عنا الحَزَنَ إن ربنا لغفور شكور الذِّي أحلنا دار المقامة من فضله لا يمسنا فيها نصب و لا يمسنا لـَـغـُُوب و تجعلنا بها ممن قال معترفا بالعجز و الجهل والتقصير و ما توفيقي إلا بالله عليه توكلت وإليه أنيب آمين اللَّهُمَ صَلِّ عَلَى سَيـِـدِنـَا مُحَمَّدٍ الفـَـاتـِح ِ لِمَا أُغـْـلِقَ . وَالخــَـاتــِـمِ لِمَا سـَـبـَـقَ نَاصِرِ الْحَقِ بِالْحَقِ وَالهـَـادِي إلىَ صِراطِكَ المُسْـتَـَقـِـيمِ. وَعَلىَ آلِهِ حَــقَّ قــَـدْرِهِ وَمِقـْـدَارِهِ العـَـظـِـيــم صلاة تجعلنا بها من الذّين يقولون آمنا به كل من عند ربنا و مـا يذَّكر إلاّ ألو الألباب ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا و هب لنا من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب آمين اللَّهُمَ صَلِّ عَلَى سَيـِـدِنـَا مُحَمَّدٍ الفـَـاتـِح ِ لِمَا أُغـْـلِقَ . وَالخــَـاتــِـمِ لِمَا سـَـبـَـقَ نَاصِرِ الْحَقِ بِالْحَقِ وَالهـَـادِي إلىَ صِراطِكَ المُسْـتَـَقـِـيمِ. وَعَلىَ آلِهِ حَــقَّ قــَـدْرِهِ وَمِقـْـدَارِهِ العـَـظـِـيــم صلاة تلهمنا بها حمدا و شكرا لك ربِّ اغفر لي و هب لي ملكا لا ينبغي لأحد من بعدي إنك أنت الوهاب و تجعلنا بها ممن قيل له مناً منك و فضلا هذا عطاؤنا فامنن أو أمسك بغير حساب و تهب بها لنا سحائب غفرانك و رضوانك و سوابغ نعمك و آلائك بلا حساب و لا عقــــــاب و لا عتاب آمين اللَّهُمَ صَلِّ عَلَى سَيـِـدِنـَا مُحَمَّدٍ الفـَـاتـِح ِ لِمَا أُغـْـلِقَ . وَالخــَـاتــِـمِ لِمَا سـَـبـَـقَ نَاصِرِ الْحَقِ بِالْحَقِ وَالهـَـادِي إلىَ صِراطِكَ المُسْـتَـَقـِـيمِ. وَعَلىَ آلِهِ حَــقَّ قــَـدْرِهِ وَمِقـْـدَارِهِ العـَـظـِـيــم صلاة عبد دارت به الأعداء من كلِّ جانب فدعى ربَّه أني مغلوب فانتَصَر إني مسني الشيطان بنصبٍ و عذاب فارحمني و انصرني و أغثني برحمتك يا حي يا قيوم يا وهاب آمين اللَّهُمَ صَلِّ عَلَى سَيـِـدِنـَا مُحَمَّدٍ الفـَـاتـِح ِ لِمَا أُغـْـلِقَ . وَالخــَـاتــِـمِ لِمَا سـَـبـَـقَ نَاصِرِ الْحَقِ بِالْحَقِ وَالهـَـادِي إلىَ صِراطِكَ المُسْـتَـَقـِـيمِ. وَعَلىَ آلِهِ حَــقَّ قــَـدْرِهِ وَمِقـْـدَارِهِ العـَـظـِـيــم صلاة عبد ضاق به الحال فقال مستسلما للكبير المتعال الحمد لله على كل حال و مستعيذا بالله من كل جبار عنيد و شيطان مريد و إنسان حسود إني عذت بربي و ربكم من كل متكبر لا يؤمن بيوم الحساب آمين اللَّهُمَ صَلِّ عَلَى سَيـِـدِنـَا مُحَمَّدٍ الفـَـاتـِح ِ لِمَا أُغـْـلِقَ . وَالخــَـاتــِـمِ لِمَا سـَـبـَـقَ نَاصِرِ الْحَقِ بِالْحَقِ وَالهـَـادِي إلىَ صِراطِكَ المُسْـتَـَقـِـيمِ. وَعَلىَ آلِهِ حَــقَّ قــَـدْرِهِ وَمِقـْـدَارِهِ العـَـظـِـيــم صلاة عبد قال ثقة بالله و توكلا على الله حسبـــــــــــي الله و أفوض أمري إلى الله إن الله بصير بالعباد فوقاه الله سيئات ما مكروا وحاق بآل فرعون سوء العذاب آمين اللَّهُمَ صَلِّ عَلَى سَيـِـدِنـَا مُحَمَّدٍ الفـَـاتـِح ِ لِمَا أُغـْـلِقَ . وَالخــَـاتــِـمِ لِمَا سـَـبـَـقَ نَاصِرِ الْحَقِ بِالْحَقِ وَالهـَـادِي إلىَ صِراطِكَ المُسْـتَـَقـِـيمِ. وَعَلىَ آلِهِ حَــقَّ قــَـدْرِهِ وَمِقـْـدَارِهِ العـَـظـِـيــم صلاة عبد قال معترفا بكثرة الذنوب و مستغفرا علام الغيوب ربِّ اغفر لي و لوالديَّ و للمؤمنين يوم يقوم الحساب و تب علينا بها توبة نصوحا يا من يقبل التوبة عن عباده و يعفو عن السيئات بمحض فضلك و كرمك يا كريم يا تواب يا غفار لكل من تاب آمين اللَّهُمَ صَلِّ عَلَى سَيـِـدِنـَا مُحَمَّدٍ الفـَـاتـِح ِ لِمَا أُغـْـلِقَ . وَالخــَـاتــِـمِ لِمَا سـَـبـَـقَ نَاصِرِ الْحَقِ بِالْحَقِ وَالهـَـادِي إلىَ صِراطِكَ المُسْـتَـَقـِـيمِ. وَعَلىَ آلِهِ حَــقَّ قــَـدْرِهِ وَمِقـْـدَارِهِ العـَـظـِـيــم صلاة تجعنا بها من صفوة عمار بيوتٍ أذن الله أن ترفـــع و يذكر فيها اسمه يسبِّح له فيها بالغدو و الآصال رجال لا تلهيهم تجارة و لا بيع ذكر الله و إقام الصلاة و إيتاء الزكاة يخافون يوماً تتقلب فيه القلوب و الأبصار ليجزيهم الله أحسن ما عملوا و يزيدهم من فضله و الله يرزق من يشاء بغير حساب آمين اللَّهُمَ صَلِّ عَلَى سَيـِـدِنـَا مُحَمَّدٍ الفـَـاتـِح ِ لِمَا أُغـْـلِقَ . وَالخــَـاتــِـمِ لِمَا سـَـبـَـقَ نَاصِرِ الْحَقِ بِالْحَقِ وَالهـَـادِي إلىَ صِراطِكَ المُسْـتَـَقـِـيمِ. وَعَلىَ آلِهِ حَــقَّ قــَـدْرِهِ وَمِقـْـدَارِهِ العـَـظـِـيــم صلاة تزيل بها عن قلوبنا كل رينٍ و غيـــنٍ و غفلة و حجاب و تؤمننا بها من العطب و النصَّب و من وعثاء السفر و سوء المنقلب و تفرج عنا بها سائر الشدائد و الكربِ و تقضي لنا بها كل مرغــــــــوب و مطلوب و أَرِب و تجعلنا بها من الذّين آمنوا و تطمئن قلوبهم بذكر الله آلا بذكر الله تطمئن القلوب ، الذين آمنوا و عملوا الصالحات طوبى لهم و حسن مآب آمين اللَّهُمَ صَلِّ عَلَى سَيـِـدِنـَا مُحَمَّدٍ الفـَـاتـِح ِ لِمَا أُغـْـلِقَ . وَالخــَـاتــِـمِ لِمَا سـَـبـَـقَ نَاصِرِ الْحَقِ بِالْحَقِ وَالهـَـادِي إلىَ صِراطِكَ المُسْـتَـَقـِـيمِ. وَعَلىَ آلِهِ حَــقَّ قــَـدْرِهِ وَمِقـْـدَارِهِ العـَـظـِـيــم صلاة تلهمنا بها الحكمة و الصواب و تذيقنا أسرار الكتاب و حديث النبِّيِّ الأوَّاب و تسقينا من لدنك صافي الشراب و ترزقنا بها على بساط مشاهدتك أحسن الآداب و تعيذنا بها من أن نرد على الأعقاب أو تسد دوننا الأبواب و تجعلنا بها ممَّن اعترف بالذنوب فاستغفر ربَّه و خرَّ راكعا و أناب فغفرنا له ذالك و إن له عندنا لزلفى و حسن مآب، و ممَّن أعددت لهم جنَّات عدنٍ مفتَّحة لهم الأبواب متكئين فيها يدعون بفاكهةٍ كثيرةٍ و شرابٍ و عندهم قاصرات الطرف أترابٌ هذا ما توعدون ليوم الحساب آمين اللَّهُمَ صَلِّ عَلَى سَيـِـدِنـَا مُحَمَّدٍ الفـَـاتـِح ِ لِمَا أُغـْـلِقَ . وَالخــَـاتــِـمِ لِمَا سـَـبـَـقَ نَاصِرِ الْحَقِ بِالْحَقِ وَالهـَـادِي إلىَ صِراطِكَ المُسْـتَـَقـِـيمِ. وَعَلىَ آلِهِ حَــقَّ قــَـدْرِهِ وَمِقـْـدَارِهِ العـَـظـِـيــم صلاة تجعلنا بها من كمل الأصفياء و الأقطاب و تدخنا بها حضرة القدس مع صفوة الأحباب و تقيضُ بها علين من سحائب رضوانك ومحبتِّكَ ما لا عيـن رأت و لا أذن سمعت و لا خطر على قلبِ أحد من ذوي الألباب آمين.